أكاديمية البنيان المرصوص

مرحبا زائرنا الكريم فى أول اكاديمية عربية اسلامية لإعداد القادة وفرق العمل برجاء تسجيل الدخول إذا كنت مسجل لدينا أو بدء الاشتراك الان
أكاديمية البنيان المرصوص

    وااسلاماه

    شاطر
    avatar
    khairi
    عضو مميز
    عضو مميز

    تاريخ التسجيل : 01/12/2009
    المزاج : كفاك نوما فقد مضى وقت النوم

    وااسلاماه

    مُساهمة من طرف khairi في الجمعة يناير 15, 2010 4:52 am


    المكان : غير معلوم


    الشخصيات :

    حطين

    عين جالوت

    اكتوبر

    اللى ما يتسموش

    الباحث عن اسم

    الجو كان ممتلىء بالغيوب والسحب التى تشير الى انه هناك مطر قادم، وكان هناك حفنة من الاشخاص تعدى عددهم الخمسين شخصا، ثلاثة منهم جلسوا فى كهف حتى يحميهم من المطر ، والبقية فى الخارج يعانون من المطر الذى بدأ ينهمر وبشدة ، ومن العاصفة الشديدة التى تتطيح بكل شىء امامها، ويتمسكون بالاشجار وفجأة بدأوا يتطايرون فى الهواء واحد تلو الاخر كما يتطاير ورق الاشجار فما كان لهم وزن يساعدهم فى البقاء ،اما الثلاثة الاخرين فكانوا حطين وكان اكبرهم والثانى عين جالوت وكان اوسطهم واما اصغرهم فكان اكتوبر، كانوا جالسين تحت الشمسية اقوياء بل ويرفعون ايديهم لله والشكر على ما حباهم من نعم ورزقهم القوة, وقال لهم حطين الا يتسع المكان لنأتى بأحد من هؤلاء يجلس معنا ، فرد غليه اكتوبر المكان يتسع لواحد فقط غيرنا فلنأتى بواحد يجلس معنا، قال عين جالوت لحطين انت اكبرنا فأذهب واختر واحد منهم وراعى نسبهم فنحن من علية القوم فلا تأتى لنا بشحاذ،قام حطين وذهب اليهم وهو متذكر ما قاله عين جالوت فوجد احدهم متمسكا بحبل قوى وبعيدا عن الجميع ، والبقية متمسكون فى الشجرة فاخذ يسألهم عن اسمائهم فاجابوه كلهم بنفس الاجابة ما اسمك ، اللى ما يتسماش ، فاستغرب وذهب الى الاخير البعيد المتسك بالحبل القوى المتين فقال له ما اسمك قال الباحث عن اسم ، فعجبه اسمه فقال فى نفسه هذا خيرهم فليأتى معنا ثم قال له ايها الباحث تعال اجلس معنا فلدينا مكان لك فتبسم الباحث وقال له شكرا وقام وذهب معه، وداخل الكهف اعطى له عين جالوت منشفة ليجفف بها الماء من على وجهه

    ثم قال له اكتوبر ما اسمك قال اسمى الباحث عن اسم فاستغرب كثيرا فقال حطين هذا افضل الاسماء التى وجدتها بينهم فكلما سألت احدهم عن اسمه قال اسمى اللى ما يتسماش فضحك الباحث عن اسم، فقال عين جالوت لما تتضحك وما دلالة اسمك فانا اسمى عيبن جالوت وقد سمانى ابى على اسم معركة عين جالوت العظيمة حيث ولدت فى يوم الاحتفال بذلك النصر العظيم وهى المعركة التى انتصر فيها المسلمون على التتار الملاعين واطلق فيها القائد العظيم قطز صرخته الشهيرة القوية التى مازال الزمان يرددها ومازال صداها كالسوط على ظهور كل من حارب المسلمون ، وانا حطين سمانى ابى على اسم معركة حطين حيث ولدت انا الاخر فى يوم الاحتفال بهذا النصر العظيم وتلك المعركة التى انتصر فيها المسلمون على الصليبين الضالين وهزموهم شر هزيمة واستعاد بعدها السلطان صلاح الدين بيت المقدس الاسير الان والذى مازال ينادى منذ اكثر من خمسين عام اين انت يا عمر اين انت يا صلاح الدين ، وقال اكتوبر فانا لى اسمين اسم فى شهادة الميلاد والاخر ينادينى به اصدقائى اما اسمى فى شهادة الميلاد فهو العاشر من رمضان وقد سمانى ابى بهذا الاسم على اسم معركة العاشر من رمضان العظيمة التى انتصر فيها المصريون على اليهود الملاعين والمغصوب عليهم من رب العالمين ، واستعاد فيها المصريون ارضهم وهزموا الجيش الذى قيل عنه لا يهزم، الجيش الاسطورة وحطموا حصونه المنيعة بفضل من الله، واسمى الثانى فهو اكتوبر وينادينى به اصدقائى وذلك لسهولته ، فما دلالة اسمك، قال الباحث عن اسم تعلمون جميعا انكم سميتم على احداث عظيمة حدثت فى تاريخنا العظيم ولقد سميتم بأحداث وقعت يوم مولدكم ،اما هؤلاء الذين يدعون ما يتسموش فقد ولدوا فى اعوام ليس لها مثقال فى ميزان الاعوام كانت مليئة بالضعف والوهن وما كان فيها من يوم واحد يجعل منها ذات شأن ولا قدر فكان كلما ولد مولود احتار ابيه ماذا يسميه فتركه دون ان يختار له اسم ، وكنت انا مثلهم كذلك ولكننى ضاق صدرى من ذلك الاسم فقررت ان انسى كل تلك الاعوام الماضية وان ابدأ البحث عن اسم يجعل من ذلك العام الذى سأجد فيه اسمى عام ذو شأن ومقدار بين الاعوام وها انا مازالت ابحث عن اسم، فقال له عين جالوت انت خير منا فنحن قد سمانا اباؤنا على اسماء انتصارات المسلمون العظيمة فى اعوام مختلفة وفى عصور متباعدة اما اسمك حينما تجده ستكون انت من صنعته بنفسك وسيكون اسم كل من يولد فى ذلك العام ، فهل تقبلنا معك لنبحث معك عن اسمك، قال الباحث ان الطريق طويل وقد لا تتحملوه فهو شاق ومتعب ، قال اكتوبر وما اجمل التعب والجهاد فى سبيل شىء نحيى به مجدنا الذى زال
    وقال حطين فلنرفع صرخة السلطان المظفر سيف الدين قطز شعارا لنا نتذكره كلما فترنا وضعفنا ................................................................
    ولنقل جميعا
    وااسلاماه
    وااسلاماه
    وااسلاماه
    وااسلاماه



    Eng_Amr
    عضو مميز
    عضو مميز

    تاريخ التسجيل : 24/12/2009
    المزاج : لا أرضى لأمة أنبتتني...خلقًا شائها وقدراً قليلاً

    رد: وااسلاماه

    مُساهمة من طرف Eng_Amr في الجمعة يناير 15, 2010 5:47 pm

    أليس نحن "الباحثون عن اسم" ؟؟!!!
    avatar
    khairi
    عضو مميز
    عضو مميز

    تاريخ التسجيل : 01/12/2009
    المزاج : كفاك نوما فقد مضى وقت النوم

    رد: وااسلاماه

    مُساهمة من طرف khairi في السبت يناير 16, 2010 8:15 am

    نعم اخى عمرو نحن الباحثين عن اسم فهل سنجد لنا اسما ام لا؟

    اتمنى ان نجد لنا اسما فى البنيان المرصوص او يصبح اسمنا جيل البنيان المرصوص
    avatar
    khairi
    عضو مميز
    عضو مميز

    تاريخ التسجيل : 01/12/2009
    المزاج : كفاك نوما فقد مضى وقت النوم

    رد: وااسلاماه

    مُساهمة من طرف khairi في الإثنين يناير 18, 2010 5:57 pm



    كلمات لن ينساها التاريخ
    الاندلس: حضارة ودولة لم يعرف التاريخ مثلها
    وااسلاماه : نداء السلطان المظفر قطز
    حطين: موقعة وقف عندها التاريخ عاجزا امام السلطان الناصر صلاح الدين الايوبى
    العاشر من رمضان : يوم ان سقطت الاسطورة الصهيونية التى لا تقهر
    فى طريقنا الى النهضة تخيلت ان من الكلمات التى لن ينساها التاريخ والتى سيقف عندها كثيرا متعجبا مما احدثته هذة الكلمة من تغيير فى جميع انحاء الوطن العربى والاسلامى بل فى كل العالم وهى ترتقى بالنفس الانسانية من ظلمات الرق ، والتأخر والتخلف الى اعلى قمم الحرية ، التقدم وانوار لا تنطفىء ابدا، هذة الكلمة التى استمدت دستورها من القراءن الكريم والسنة النبوية الشريفة هى البنيان المرصوص، حيث التقدم طريقنا والنور صديقنا .
    فى طريقنا الى مكانتنا الطبيعية بين الامم وهى فى المقدمة، وفى رحلة البحث عن اسم اردت ان نجتمع سويا نتدارس اسباب تراجعنا ، اسباب تخلفنا، نقتبس ممن سبقونا طوق النجاة ونتمسك بالحبل المتين الذى تمسكوا به فصارت سفينتهم بين الامواج العاتية وكأنها جبل لا يهزه موج ولا ريح لنرسوا بسفينتنا على شاطئ من الجنان والانوار التى ليس لها مثيل، عندئذ يمكننا ان نسمى انفسنا بجيل البنيان المرصوص

    احبتى فى الله هيا بنا نتعرف على اسباب الفشل والتراجع ونتعلم ممن سبقونا فلا نقع فيما وقعوا فيه وحتى تكون الخطوة صحيحة لابد ان يشارك كل من فى المنتدى برأيه وتصوره لأسباب الضياع واسباب النجاح
    فهل من مشارك؟؟

    avatar
    khairi
    عضو مميز
    عضو مميز

    تاريخ التسجيل : 01/12/2009
    المزاج : كفاك نوما فقد مضى وقت النوم

    رد: وااسلاماه

    مُساهمة من طرف khairi في الجمعة يناير 22, 2010 8:19 pm

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ايه مش عايزين تشاركوا ، على العموم هاسافر ولما ارجع ان شاء الله اتمنى ان الناس تكون غيرت رأيها وشاركت فى الموضوع
    جزاكم الله كل الخير
    avatar
    khairi
    عضو مميز
    عضو مميز

    تاريخ التسجيل : 01/12/2009
    المزاج : كفاك نوما فقد مضى وقت النوم

    رد: وااسلاماه

    مُساهمة من طرف khairi في الثلاثاء فبراير 09, 2010 12:40 pm

    من فضلك لا تقتلنى!!!!!!!!!!!

    نعم من فضلك لا تتركنى وحيدا فى ظلمات التخلف والجهل، فى غيابات اليأس والاكتئاب، طريقنا ليس مفروش بالورود، بل ممتلىء بالاشواك ، اريدك بجوارى تنتشلنى من الضياع تخرج بى من الام التأخر الذى تعانيه امتنا ، وبينما نحن كذلك نتخبط يمينا ويسارا، اذ بدعاة الدولة المدنية يخرجون علينا بأفكارهم الخبيثة التى تنادى بدولة مدنية ، مطالبين بالغاء المادة الثانية من الدستور المصرى،والتى تنص على ان "الإسلام دين الدولة واللغة العربية لغتها الرسمية ومباديء الشريعة الإسلامية المصدر الرئيسي للتشريع»
    ما الضرر من هذة المادة التى يحاربها دعاة الدولة المدنية ، والعجيب ان من يدعون لهذة الدولة هم من ينتسبون الى المفكرين والمثقفين، والمفترض انهم ينيروا عقول الناس ويقودا عجلة التنمية للأمام بمحاربتهم للجهل والتخلف والاكثر عجبا ان هؤلاء وجدوا مكانا لهم على صفحات الجرائد والمجلات ،بل ابواب ثابتة فى بعض الجرائد وعلى صفحات الانترنت ظنا ان الدولة المدنية هى طريق الخلاص من التأخر والتخلف وانها بوابة التقدم والازدهار ومن هنا كان لابد لنا ان نقف لا لنحارب هؤلاء الدعاة المجانين_اصابهم جنون الغرب الاعمى _ فهم اقل من ان نجعل لهم وزنا ووالله ان هؤلاء والذين لا اود ذكر اسمائهم _لأنهم لا يستحقون الذكر_ ليس لهم وزنا على مستوى الساحة الفكرية والثقافية والاجتماعية ولم يضيفوا شيئا عبر حياتهم سوى الافكار الشاذة.

    بل نقف من اجل ان ننير جنابات امتنا بالنور الذى ليس كمثله نور انه نور الاسلام الذى استحال به رعاة الانعام والابل الى قادة الامم الى محطمى الاكاسرة والقياصرة ، الذين اناروا اوروبا المظلمة فى عصورها المظلمة والذين اسسوا العلوم المختلفة والذى يقف لهم الغرب بكل احترام وتقدير امثال الخوارزمى وابن الهسثم وابن سينا وغيرهم من العلماء الذى يتحدث عنهم الغرب على انهم اصل العلوم وذلك التطور الذى نعيشه اليوم
    ومن ذلك المنطلق كان لابد لنا ان نخرج من عزلتنا وظلمتنا لننير ارجاء امتنا ونعلو بها الى الافاق بديننا الحنيف مبينين لهولاء الجهلة اقصد المثقفين ان العيب ليس فى ديننا بل فى عقولهم وان العيب فينا نحن لا فى تعاليم ديننا
    شاركونى اراءكم لنحدد سويا اسباب التخلف ثم نعد العدة لمقاومتها واكتساب اسباب النجاح


    avatar
    khairi
    عضو مميز
    عضو مميز

    تاريخ التسجيل : 01/12/2009
    المزاج : كفاك نوما فقد مضى وقت النوم

    رد: وااسلاماه

    مُساهمة من طرف khairi في الخميس فبراير 11, 2010 6:26 am

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    مازالت حتى الان وحيدا ، اعانى ويلات الوحدة الموحشة ، فنفسى لم اعد اتحملها واصبحت على حافة الجنون، فما من شىء يفرحنى وما من احد يساعدنى.
    ربى ليس لى سواك معين فقونى على نفسى والهمنى الصبر والقوة ، ولا تتركنى لنفسى تكالبت على الدنيا والشيطان ونفسى ، ولكنى لن استسلم ابدا ساكمل المشوار فاما اصل الى النور فى اخر الطريق ، او يأتينى ملك الموت ، فمرحبا به ، وعنئذ اتمنى من الله عفوه على تقصيرى .
    البداية
    حقيقة لا ادرى من اين ابدأ؟ اى الطرق اسلك؟
    فالطرق كلها مظلمة والالام متعددة،الام الجهل، الام الاحتلال الام التخلف والتأخر، كلها تعيق تحركنا وتقدمنا كلها تقيدنا ولكن قبل ان ابدأ لابد ان نقتنع جيدا بأننا كيان له ذاته وليس مثل كيان وعوامل نجاحه وتفوقه ليست ككل الامم فليس العلم وحده ما يدفع عجلة تقدمنا وليس الزهد وحده ما ينير طرقنا اننا جسد يتغذى على العلم ونور نور الايمان وعلم البناء والتقدم ومن هذا المنطلق سيكون طريقنا نتعرف على ما فاتنا من علوم الدنيا فسرنا اقل الامم قدرنا ونعود الى ديننا الذى ابتعدنا عنه نقتبس منه القوة التى انارت الظلمات ودمرت الاباطرة وكسرت الاكاسرة وذلت القياصرة
    يتبع،،،،

    avatar
    khairi
    عضو مميز
    عضو مميز

    تاريخ التسجيل : 01/12/2009
    المزاج : كفاك نوما فقد مضى وقت النوم

    رد: وااسلاماه

    مُساهمة من طرف khairi في السبت فبراير 13, 2010 8:22 am

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    قال تعالى " وان تنصروا الله ينصركم ويثبت اقدامكم".
    قال تعالى " وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون".

    من هذة الايات الكريمة احببت ان تكون البداية، بعد حيرة وطول تفكير لم اجد خير من تلك الايات الكريمة لتكون البداية لما فيها من دستور يوضح لنا الطريق وبينما اكتب جاء على خاطرى اية كريمة اخرى الا وهى
    قال تعالى " كنتم خير امة اخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله"
    تلك الايات الثلاث بحق هى دستورنا فى التقدم والرخاء وكفى بها فى طريقنا فلو تدبرنا الايات الثلاث نجد فيهم
    1- مهمتنا فى هذة الحياة
    قال تعالى" وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون"
    هذة هى مهتنا فى الحياة ، ولكننا للأسف اهملنا فى تأديتها فصرنا غافلين وصرنا لا نفكر الا فى الدنيا وانحصر تفكيرنا فى الماديات وابتعدنا عن الله عزوجل
    2-سبيل النصر والتمكين
    قال تعالى " وان تنصروا الله ينصركم ويثبت اقدامكم"
    ان السبيل الوحيد للانتصار هو ان ننصر الله وان نقيم دولة الاسلام فى قلوبنا قبل ان نبدأ فى وضعها على ارض الواقع ولكننا حينما ابتعدنا عن ديننا واغفلنا مهمتنا فى هذة الحياة الدنيا تركنا الله بمفردنا امام القوى الغربية المتكبرة الظالمة ومع ما نعانيه من تخلف وتأخر وعدم تطبيق قول الله تعالى " واعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل" وعدم تطبيق قول الله تعالى "اقرأ" وعدم تطبيق قول رسول الله صلى الله عليه وسلم "اطلبوا العلم من المهد الى اللحد"، مع كل هذا التقصير وكل هذا البعد عن الله تواجهنا بضعفنا وجهلنا من قوم اعدوا لنا العدة ليقتلونا ويدمرونا فكان من الطبيعى ان تضيع فلسطين والعراق وتمتلىء بلادنا فى افغانستان ولبنان والسودان ونيجيريا بالفتن والمصائب واصبحت للدول الغربية سيطرة كبيرة علينا فى ملبسنا وفى مأكلنا وفى كافة اشكال الحياة.
    اننا تفقد مكانتنا بين الامم عندما بدأنا بافتقاد خيريتنا التى كتبها الله علينا ان طبقنا شرع الله والدعوة الى الله
    ان اهم واخطر اسباب فشلنا وتأخرنا هو البعد عن الله عزوجل وذلك البعد مرض خطير اصاب امتنا فى مقتل لأن عواقبه وخيمة ليس على الامة فقط ولكن على الفرد والاسرة والمجتمع لأن هذا البعد تسبب فى الفهم الخاطىء للدين الذى تستقيم به امورنا جميعا
    فتسبب فى
    1-انتشار الجهل والتخلف
    2-انتشار الارهاب وجعل ارضنا ارض خصبة لاستقطاب الجماعات الارهابية
    3- انتشار الظلم
    4-انتشار الاحتكار وغياب العدالة الاقتصادية والاجتماعية
    5-بناء اسر مفككة فخرج افرادها الى المجتمع بلا هدف وبلا هوية فما زادو امتنا الا تيها
    6-الضعف فصرنا اضعف خلق الله ونسينا او تناسينا ان نور الله هو النور الوحيد للقوة وان فى دين الله النجاح والصلاح وخير من يكلمنا عن هذا السادة المتخصصين فى منتدانا فارجوا ان يفيضوا علينا من علمهم الذى اودعه الله فيهم جزاهم الله عنا كل الخير وجزاكم الله كل الخير والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وللحديث بقية
    avatar
    khairi
    عضو مميز
    عضو مميز

    تاريخ التسجيل : 01/12/2009
    المزاج : كفاك نوما فقد مضى وقت النوم

    رد: وااسلاماه

    مُساهمة من طرف khairi في السبت فبراير 13, 2010 1:14 pm

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بناء اسر مفككة.. احد اسباب الفهم الخاطىء ، اذ تحولت التربية الى التعليم ، ولكن كلمة التربية اعم واشمل من كلمة التعليم وانحصر معنى التربية على التعليم ، التفكك الذى نحن بصدد ان نتحدث عنه اليوم ، هو تفكك غير مرئى نتج من الفهم الخاطىء فالاسرة هنا مكتملة بكامل اعضائها فى نفس المنزل، يأكلون مع بعضهم ، يضحكون مع بعضهم ، يحزنون مع بعضهم وعلى الرغم من كل ذلك هى اسرة غافلة متفككة،تجد الاب بعيدا عن ابنائه دائما ما يقرأ الجرائد والمجلات وغير ذلك تجده، نائما، على المقاهى مع اصدقائه، الام لا هم لها ولا شاغل لها الا اعداد الطعام، غسل الملابس، واعادة ترتيب الاثاث، الاخوة كل منهم فى وادى.
    ان ذلك التفكك الغير واضح هو خطير جدا لأنه ينتج عن الفهم الخاطىء للامور فالاب يظن انه حينما يمكث فى العمل ليحصل على المال ويأتى اخر اليوم ليعطى ابنائه المصروف وان يدخلهم اعلى الكليات انه بذلك ادى دوره فى الحياة، يقول لهم دائما ابقوا بجوار الحائط، ظنا منه انه بذلك يبقيهم فى امان ، ولكنه فى حقيقة الامر لم يجلس معهم لم يتدبروا القراءن ، لم يجلس معهم يستمع الى مشاكلهم ، لم يجلس معهم يعرفهم على سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم ، لم يحذرهم من الاخطار الحقيقية فبدلا من ان يقول لهم كونوا قادة، كونوا فعالين فى المجتمع، لا تسكتوا عن الباطل وادعوا الى الحق تجده يقول لهم ابقوا بجوار الحائط بل اذا عرفتم ان تدخلوا الحائط فافعلوا ان هذا كله ناتج الفهم الخاطئ للدين ، الفهم الخاطئ للعقيدة الفهم الخاطئ مصيبة وافظع المصائب ... والام لا تختلف كثيرا عن حال الاب ولكن المصيبة الكبرى والذنب الاكبر على عاتق الاب لأنه القائد وذلك لا يلغى مسئولية الام فى ملاحظة ابنائها واخراج جيل قوى .
    هذا التفكك ينتج عنه اسرة ضعيفة تراها تتطاير مع اول عاصفة تضرب المنزل ولو كانت بسيطة تجد كل فرد منها فى وادى منهم من تجد رأسه خاوية ترميه الافكار يمينا ويسارا تارة تجده مع هؤلاء واخرى مع هؤلاء و، واخر تجده اتخذ من المغنيين والممثلين قدوة بل ان سيفضلهم عن اقرب الناس اليه، انها اسرة بلا هوية ان تعدد مثل هذة الاسر جعل من مجتمعاتنا مجتمعات بل هوية ولذا يجب ان نعود الى دين الله لنفهم معنى التربية لنفهم كيف نجتمع جميعا لنعرف كيف لا ينام الرجل حتى يتأكد ان ابوه وامه اكلا طعامهما ويظل واقفا منتظ ان يستيقيظا فيقدم لهم الطعام ولا يطعم ابنائه حتى يشبع ابواه، ان الاسر هى بناء المجتمع ومن هذا لابد على كل اب وام على كل شاب ان يحاول بناء اسرة ذات هوية ذات تأثير فتكون اسرة بناءة فى المجتمع لا اسرة هادمة
    ومن هنا ادعو الاعضاء الكرام لعمل بحث عن التربية السليمة وبناء الاسر القوية ليكون نواة لنشر فكر يسعى الى بناء اسر قوية ومنا مجتمعات قوية
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وللحديث بقية
    avatar
    khairi
    عضو مميز
    عضو مميز

    تاريخ التسجيل : 01/12/2009
    المزاج : كفاك نوما فقد مضى وقت النوم

    رد: وااسلاماه

    مُساهمة من طرف khairi في الإثنين فبراير 15, 2010 8:28 am

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    احيتى فى الله
    قال تعالى"كنتم خير امة اخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله"
    ان هذة الامة امة لها دستورها ولها مكانتها ولا يمكن بأى حال من الاحوال ان تبقى هكذا تتعيش فى ظلمات الارض، وان من اكبر اسباب تأخرنا اعتقاد الكثير ان النجاة فى اتباع الغرب وذلك ما دفع البعض بالنداء بالدولة المدنية، بل اتذكر ان شخص منذ عدة سنوات قال حتى نصل الى ما وصل اليه الغرب لابد ان نتبعهم ونأخذ عنهم كل شىء حتى نجاستهم
    وعلى الرغم من محاولات الكثير فى اتباع الغرب الا اننا مازالنا نعانى ويلات التخلف والتأخر وذلك لأننا نسينا او تناسينا قول رسول الله صلى الله عليه وسلم
    " لتتبعن سنن من كان قبلكم ، شبرا شبرا وذراعا بذراع حتى لو دخلول جحر ضب
    لتبعتموهم: قال الصحاب رضوان الله عليهم اجمعين:يارسول الله اليهمود
    والنصار؟قال فمن؟!!.

    ونسينا قوله صلى الله عليه وسلم "تركت فيكم ما ان تمسكتم به لن تضلوا بعدى ابدا كتاب الله وسنتى"
    صدقت يا رسول الله لقد ضللنا وتهنا وتكالبت علينا الامم حتى صرنا احقر الامم واذل خلق الله ذلنا الله لاذل خلقه ابناء القردة والخنازير.
    اننا امة لها دستورها ولها دينها ولا يجوز معنا بكل حال من الاحوال ان نقتبس من الغرب طريق الهداية والتقدم ، لا ضرر من ان نستفيد مما وصلوا اليه من العلوم ، ولكن لابد ان نعلم ان لنا قوانا ومواردنا ومصادرنا ووالله لو استعملناها لكانت قوة ليس لها مثيل .
    ان قوتنا فى اتباع دين الله وتطبيقه والعمل به
    قوتنا فى تغيير انفسنا فان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم
    قوتنا فى ان يبنى كل منا للاسلام دولة فى قلبه اولا
    قوتنا فى ان يعمل كل منا فى مجاله بجد وجهد الامام على المنبر، الطبيب فى المستشفى، المهندس فى مجاله ، المدرس فى مجاله ،.......الخ.
    هيا بنا ننطلق الى التقدم بالعودة الى دين الله عزوجل
    ان الحديث عن ابتعادنا عن الدين وتأثيره على مجتنعنا وامتنا يحتاج الكثير والكثير
    ... نكتفى بهذا القدر وللحديث بقية
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 17, 2018 7:11 am